أخبار النافذة

الاخبار / حقوق وحريات

أمن الانقلاب يخفي محاسب لليوم الـ 31 على التوالي

تواصل قوات أمن الانقلاب بمحافظة الغربية، الإخفاء القسري بحق المواطن صبري صباح لليوم الـ 31 على التوالي.

كان صباح قد اعتقل تعسفيًا، دون سند من القانون، من مدينة 6 أكتوبر، الخميس 18 مايو الجاري، على يد داخلية الانقلاب، واقتادته إلى جهة غير معلومة، ولم يعلم ذويه سبب اعتقاله، ولا مكان اعتقاله.

وتقدم ذويه ببلاغات للجهات المعنية التابعة للسلطات المصرية، ولم يتم الرد عليهم مما يزيد تخوفهم عليه، مع توارد أنباء عن تعرضة للتعذيب الشديد، حيث أنه بعد اعتقله أجبره الأمن على التواصل مع بعض أصدقائه وتم اعتقال أحدهم.

يذكر أن "صباح" يبلغ من العمر، 46 عامًا، ويعمل محاسب، متزوج وأب لـ 5 بنات، وهو العائل الوحيد لأسرته.

من جانبها أدانت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان عمليات الاعتقال التعسفي، والاختفاء القسري، بحق المواطنين المصريين، وحملت المنظمة سلطات الانقلاب مسئولية سلامته، وطالبت بضرورة الإفراج الفوري عنه، والكشف عن مكان احتجازه.

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة