أخبار النافذة

الاخبار / اخبار مصر

براءة ضباط قتل ثوار يناير

استمرارا لما يُعرف بمهرجان البراءة للجميع، قضت محكمة النقض المصرية، الاثنين، بقبول  طعن 11 ضابطا وأمين شرطة من قوة قسم شرطة حدائق القبة بالقاهرة على حكم حبسهم لمدة عام مع وقف التنفيذ في اتهامهم بقتل 22 شخصا وإصابة 44 آخرين من المتظاهرين المتجمهرين أمام قسم الشرطة إبان أحداث ثورة يناير.

وقررت محكمة النقض (أعلى محكمة طعون مصرية) إعادة محاكمتهم من جديد.

كانت محكمة جنايات القاهرة أصدرت حكما في السابق بمعاقبة 11 ضابطا وأمين شرطة من قسم شرطة حدائق القبة بالحبس لمدة عام مع وقف التنفيذ، وبراءة 3 آخرين.

ووجهت التحقيقات للمتهمين أنهم  بيتوا النية وعقدوا العزم على قتل بعض المتظاهرين خلال الأحداث وذلك بدافع بث الرعب والخوف في قلوب المتظاهرين وتفرقتهم.

وأشار أمر الإحالة أن المتهمين استخدموا الأسلحة النارية والخرطوش بالمخالفة للقواعد والتعليمات المنظمة لاستخدام تلك الأسلحة في تلك الأحوال، موضحة أن المتهم الأول العميد إيهاب خلاف قام بإطلاق الأعيرة النارية على المتظاهرين من سلاحه الميري أمام قسم شرطة حدائق القبة الأمر الذي أسفر عن مقتل الكثيرين منهم وإصابة آخرين.

 

التعليقات / عدد التعليقات (0)

ضع تعليقك

  اذا لم تظهر الصور اعد تحميل الصفحة